منتديات الصحه والمال

مكملات غذائية طبيعية /صلاح العسيلي 00966530378003


    اســــــــــاس البنامع DXN

    شاطر

    صلاح العسيلي
    المشرف
    المشرف

    عدد المساهمات : 300
    تاريخ التسجيل : 23/07/2010

    اســــــــــاس البنامع DXN

    مُساهمة  صلاح العسيلي في الجمعة يوليو 23, 2010 7:39 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اســــــــــاس البنا


    كيف تعمل مع شركة DXN ؟
    إن العمل مع شركة DXN أشبه ما يكون بعملية البناء ، وعندما تقوم بالبناء عليك أن تركز على الأساسات التي يقوم عليها البناء. وكلما كانت الأساسات قوية ومتينة فإن البناء سيكون قويا وشامخاً.

    الأساس الأول : المعرفة والتجربة

    إن منتجات شركة DXN هي منتجات خاصة بالعناية بصحة الإنسان، فالمشروم الأحمر له فوائد كثيرة جداً. وأثبتت الأبحاث الطبية المتخصصة فعالية المشروم وفائدته للجسم وقدرته على تطوير قدرات الجسم في مقاومة الأمراض والتخلص منها، وإزالة السموم من جسم الإنسان، وموازنة وظائف أعضاء الجسم.
    كما أن عصير المورينزي مفيد جدا لجسم الإنسان واثبتت الأبحاث الطبية فاعليته في القضاء على كثير من المشاكل الصحية للإنسان. وكذلك الإسبيرولينا الغذاء السوبر بحسب تصنيف منظمة الصحة العالمية، والذي يحتوي على مادة الكلوروفيل الخضراء بشكل مركز و مجموعة كبيرة من الفيتامينات.
    ولكي تعرف هذه الفوائد وتنجح في عملك مع DXN تحتاج الى التالي :
    1 ـ تعلم وادرس وابحث عن فوائد هذه المنتجات، واجتهد أن تنمي معلوماتك من خلال القراءة والبحث عن كل جديد في مجال الفوائد الصحية للمنتجات.
    2 ـ استخدم المنتجات بنفسك وواظب على استخدامها أنت وأسرتك، وسوف تستفيد صحياً بلا شك ولكن لا تستعجل النتائج. ومن خلال الإستخدام سوف تجمع مجموعة من التجارب الشخصية والشهادات حول النتائج الإيجابية للمنتجات. وسيكون حديثك عن منتجات الشركة قوياً لأنك تتحدث عن تجربتك الشخصية، فيعطيك مصداقية أكثر وثقة أكبر.
    3 ـ إحرص على حضور فعاليات الشركة من محاضرات وندوات ومناسبات، واستمع للمتكلمين، ففي كل مرة سوف تستفيد معلومات جديدة او تصحح بعض المعلومات. وأيضا سوف تكسب علاقات جديدة، وستتعرف على الأشخاص الذين سبقوك في العمل وربما تستفيد من تجاربهم .
    4 ـ منتجات الشركة إستهلاكية ، وأنت تحتاج لمثل هذه المنتجات دائماً، فبدلاً من شرائها من السوق استخدم منتجات الشركة فهي ذات جودة افضل وستسفيد مادياً عند شرائك هذه المنتجات حيث سيتم احتساب النقاط في رصيدك .
    5 ـ من الأمور المهمة أن تعمق مفهوم استهلاك واستخدام منتجات الشركة في زملائك الذين يدخلون معك في العمل. والقاعدة تقول انه بزيادة استهلاك المنتجات سيزداد رصيدك من النقاط، وتزداد عمولاتك الشهرية من الشركة، والكل سيستفيد من هذه النقاط التي يتم تحويلها إلى مبالغ نقدية في نهاية كل شهر.
    6 ـ من الضروري ان يفهم زملاءك ان عليهم ان يحققوا مشتريات من الشركة بما يعادل100 نقطة شهريا لكي يتاهلوا للحصول على عمولاتهم الشهرية. وفي حالة عدم تحقيق ال100 نقطة فإن عمولاتهم ستحول الى الشخص الذي فوقهم في الشبكة. وليس شرطاً ان يشتروا لأنفسهم هذه المنتجات، بل يمكنهم شراء منتجات وتوزيعها او بيعها على غيرهم من غير الأعضاء، فقد يجدوا بعض المستهلكين الذين لا يرغبون في الدخول كأعضاء.

    الأساس الثاني : الأحلام والأهداف
    ما أسباب دخولك العمل ؟
    يجب ان تضع لنفسك أهداف قصيرة المدى واهداف طويلة المدى.
    الأهداف لا بد أن تكون واضحة ومحددة .
    الأهداف القصيرة : ممكن تكون بسيطة مثلا : متى تصبح عميل نجم ، متى تصبح نجم ياقوتي ، متى يصبح دخلك من الشركة 5 ريال شهرياً ، أو 10 ريال شهرياً ، .... الخ
    الأهداف طويلة المدى : ممكن تكون المنزل الخاص، العمل التجاري الخاص، الزواج، المشروع الخيري كبناء مسجد او كفالة أيتام، تأمين مستقبل الأولاد ، .... الخ
    تذكر : لا تتنازل عن احلامك بل اجتهد لتحقيقها مع DXN .
    تذكر : إن رغبتك في تحقيق الأحلام هو دافع مهم يجعلك تستمر في العمل مع DXN .
    تذكر : عندما تحدد اهدافك واحلامك بوضوح ستعرف ما هي الخطوة اللاحقة .
    إن اهم اساس في البناء هو : تحديد الأهداف ، وبدونه لا تعرف إتجاهك .
    فإذا كنت ترغب أن تسافر من مسقط مثلا ولكنك لا تعرف الى اين ستسافر، هل ستذهب إلى البريمي، أم إلى نزوى، أم إلى صلالة .... لا تستطيع ان تسافر لأنك لم تحدد اتجاهك وهدفك.
    وحتى لو أعطيتك خارطة للطريق فلن تستطيع لماذا ؟ لأنك لم تحدد هدفك و اتجاهك .
    تذكر : إن موقفك اليوم هو ما كنت تحلم به في الأمس ، ومستقبلك هو ما سوف تحدده اليوم .
    تذكر : إن كل ما تشاهده اليوم من مخترعات كانت بالأمس أحلام ولكنها تحققت بالإصرار والعزيمة وعدم اليأس .
    إذن : إجلس مع زملائك وتحدثوا عن الأحلام والأهداف ولا تخجلوا ان تتحدثوا عما تريدوا تحقيقه من خلال العمل ، وابدأ بنفسك وأحلامك أنت حتى تشجعهم على الحديث .
    وعليك ان تكتب في ورقة : ما هي اهدافي واحلامي من العمل مع DXN اكتبها حتى تتذكرها دائماً .
    تذكر : ان هذا هو المفتاح الذي يجب أن تضغطه عندما تشعر ان نشاطك أو نشاط زملائك بدأ يخف فتقوم بالضغط عليه لتذكيرهم بأحلامهم واهدافهم .

    الأساس الثالث : الالتزام والتعهد
    الالتزام والتعهد:
    البعض يدخل العمل وهو يعتقد انه سينجح في العمل بدون أي التزام أو واجبات، ربما لأن من أدخله إلى العمل قال له: إن العمل سهل وليس مطلوب منك أي شيء... الخ. وهذا خطأ كبير يقع فيه الكثيرون ، فيجب أن تتعامل مع العمل كعمل يجب أن تعطيه وقت وجهد والتزام بهذا الوقت والجهد.
    الالتزام قسمان :
    1 - التزام نحو الأحلام وتحقيقها :
    فالأحلام هي مجرد امنيات وأقوال يمكن ان تطير وتضيع فيجب ان تكتبها أولا ثم يجب ان تسأل نفسك : ما هو التزامك لتحقيق احلامك ؟
    هل أنت جاد في كلامك عن الأحلام والأهداف ؟
    هل انت مستعد لكي تعمل كل شيء ( طبعا بصورة شرعيه ) من أجل تحقيق أحلامك ؟
    إذن يجب ان تلتزم انت نحو أحلامك واجتهد ان تاخذ التزام من زملائك نحو تحقيق احلامهم .
    2 – التزام نحو العمل :
    عندما تلاحظ ان شريكك في العمل غير نشيط، فتقوم بالاتصال عليه، وتسأله لماذا لا تنشط وتتحرك؟ هل أنت محق في لومك له ؟ هو لم يلتزم لك ابتداء ، فلا بد من الإلتزام أولاً .
    توجد طريقتين لتحديد الإلتزام :
    1 – التزام بأوقات محددة في الأسبوع . ( عدد الساعات والأيام التي يخصصها للعمل) .
    2 – التزام بمهمات محددة في الأسبوع . ( عدد المواعيد والأشخاص الذين تقابلهم او تعرض العمل لهم ) .
    مثال :
    أن يلتزم بتقديم عرض العمل لعدد خمسة أشخاص جدد . ( في الأسبوع / الشهر ) .
    فلو التزم بتقديم العمل ل 20 وقدم فقط ل خمسة ، فهذا إنجاز غير جيد .
    ولكن لو التزم مثلا بتقديم العمل ل خمسة وقام بتقديمه ل 15 يعتبر ممتاز .
    إذن الإلتزام مهم لأنه من خلاله :
    أ – نستطيع ان نقيم اداء الشخص بناء على إلتزامه الأصلي .
    ب – معرفة ما هو حجم الدفع والتحفيز والحث الذي نعطيه للشخص بناء على ما التزم به .
    ملاحظة مهمه : الإلتزام يجب ان يكون معقولا ليس متحفظ ( بخيل ) ولا مبالغ فيه .
    ومن الالتزام للعمل : الإلتزام بحضور العروض التقديمية والتدريب وفعاليات وانشطة الشركة .
    ـ يفضل أن يكون الإلتزام مكتوباً .
    ـ كيف تستخرج الالتزام من شركاؤك في العمل ؟
    تكلم معهم بشكل عقلاني ... دعهم يشعروا بالراحة ... ولا تاخذ الإلتزام بالقوة .
    قل مثلا : أنا اعرف مشاغلك ومسئولياتك ، ولكن بدون أن تلتزم بوقت للعمل فلن تنجح .
    ملاحظة : الإلتزام بالوقت سيتصاعد تدريجيا
    فمثلا : لو التزم بيومين عندما يبدأ يرى النتائج سيزيد الى ثلاثة ايام .. وتدريجيا سيتصاعد .


    الأساس الرابع : القائمة
    توجد قائمتان :
    1 – قائمة الأهداف والأحلام :
    يجب ان تكتبها بنفسك او بالتشاور مع زوجتك او أقرب الناس اليك .
    اكتبها في مفكرتك أو ضعها في مكان يمكن ان تقرأها بشكل دوري حتى تبقى متذكراً لها دوماً لتعمل على تحقيقها .
    الكتابة مهمة جدا فلا تكفي ان تقول أهدافي في عقلي أو ذاكرتي فقط .
    2 – قائمة الأسماء :
    أكتب قائمة بأسماء المرشحين لمشاركتك في العمل .
    كم عدد الأسماء في القائمة ؟ 5 - 10 - 20 - 50 - 100 - 200 - 500
    تقول الدراسات والأبحاث ان اي شخص عادي له دائرة علاقات تصل الى 150 – 200 شخص . إلا إذا كان يعيش تحت الأرض أو منعزلا في بيته لا يخرج منه .
    ـ اكتب قائمة اسماء ب100 اسم . هل هذا صعب ؟
    إذن ... حاول ان تحفز الذاكرة بتذكر :
    الأقارب – الأصدقاء - زملاء العمل - الجيران – زملاء الدراسة – أصدقاء و اقارب في مدن ودول أخرى – أناس تتعامل معهم و تحتك بهم يوميا او دوريا ...... الخ
    اكتب من كل شريحة من هؤلاء من 5 – 15 إسم وربما تستطيع أن تكتب اكثر.
    من هم الأشخاص الذين يمكن ترشيحهم للعمل ؟
    هناك قاعدة جميلة لدى شركة DXN تقول :
    نحن نساعد المرضى ليصبحوا أصحاء ( بإذن الله )
    ونساعد الأصحاء ليصبحوا أغنياء ( بإذن الله )
    فئات كثيرة ، مثلا :
    ـ المرضى : فالمريض يبحث عن اي وسيلة تخرجة من الحالة المرضية التي يعاني منها.
    فانت تقدم له خدمة عظيمة بمساعدته في التشافي من المرض بإذن الله تعالى . ويمكن ان يدخل معك كمستهلك ومستخدم للمنتج في البداية وربما يتحول إلى موزع .
    ـ من يرغب في دخل إضافي وتحسين وضعه المالي : ومثل هذا يبحث عن أي فرصة مأمونة ومشروعة لتوفير دخل إضافي، وخاصة من تكون لديه مسئوليات عائلية واجتماعية .
    ـ أصحاب الطموحات والأهداف الذين تقف الصعوبات المادية وعدم توفر رأس المال عقبة أمامهم تمنعه من تحقيق احلامهم واهدافهم المشروعة .
    هل يمكن تطوير قائمة الأسماء ؟
    نعم وذلك باتباع النقاط التالية :
    1 – تكون القائمة صغيرة لأنك تحكم على الشخص مسبقاً .
    لا تقل : لن تعجبه الفكرة – هو غني جدا – هو مشغول جدا - علاقاته ضعيفه ( انطوائي )
    ليس من حقك ان تحكم على الناس قبل وضعهم في القائمة، فلا تحرمهم من الخير، فكل شخص من حقه ان يحسن وضعه ويستفيد من الفرصة .
    2 – الأشخاص الذين تكتب اسمائهم هم الذين ترشحهم لمشاركتك النجاح ، انهم أهم الأشخاص الذين ترغب في مساعدتهم .
    3 – قسّم القائمة الى : الأقارب – الأصدقاء - زملاء العمل - الجيران – زملاء الدراسة – أناس لديهم مشكلات صحية معينة - أصدقاء و اقارب في مدن و دول اخرى ( تقسيم جغرافي ) – اناس تتعامل معهم و تحتك بهم يوميا او دوريا ...... الخ .
    طرفة : لو قال لك شخص : خذ ورقة وقلم واكتب اسماء ، وكل اسم تكتبه ستحصل مقابله على 10 ريال. كم ستكتب من الأسماء؟ ربما 500 وربما 1000 اسم . ( ابتسامة ) .
    والحقيقة ان هذه الأسماء إذا وفقك الله وانضمت اليك في العمل ستكون رافدا كبيرا وربما تستطيع أن تكسب من خلالهم أكثر بكثير من هذا المبلغ .
    4 – القائمة لا بد أن تنمو بإستمرار ... كيف تنمو؟ ....... بالإبتسامة
    تعرف الى ناس جدد في الحفلات والإجتماعات والمناسبات والولائم .. ابتسامة ثم تعارف ...
    هل تعرض عليه الفكرة مباشرة ؟ لا ... خذ رقم تلفونه ... حدد معه موعد مناسب ... اجتمع به في مكان مناسب واعرض عليه الفكرة . وهكذا تضيف أسماء إلى قائمتك .
    استفد دائما من لقاءاتك وسفرياتك في التعرف على اشخاص جدد ... خذ تلفوناتهم وأضفهم إلى قائمتك .

    5 – لابد أن تكون قائمة الأسماء قائمة خاصة ومنظمة . فليست القائمة هي أرقام الهواتف المحفوظة في جهاز الهاتف ، او في مفكرة التلفونات . ولكن اكتب قائمة خاصة عنوانها : أسماء المرشحين للعمل معي في شركة DXN .
    6 – لماذا 100 إسم ؟
    تخيلوا قائمة فيها 5 أسماء فقط ، يعتقد أنهم الأصلح لهذا العمل فإذا عرض عليهم العمل ورفضوا سيخاف وسيتوقف عن العمل .
    إذن بالقائمة الكبيرة لا يهم ان يرفض 5 أو عشرة فلديك رصيد كبير من الأسماء ، فلا تفقد الأمل .
    إذن القائمة هي مخزون العمل .
    7 - بمن تبدأ من القائمة ؟
    إبدأ بالأكثر طموحاً ، الأكثر نجاحاً ، الأعلى دخلاً ، الأعلى وظيفة وتعليماً .
    لماذا ؟
    لأنك تستبعد دخولهم أو مشاركتهم ، فإذا لم يدخلوا معك فلن تصاب بخيبة أمل لأنك تتوقع ذلك مسبقاً . وإذا تقبلوا الفكرة فسيدفعك ذلك أكثر نحو الآخرين . ومن خلالهم ستنموا شبكتك بسرعة باعتبارهم ناجحين ، وسيهتم الآخرين بالإستماع إليهم ومحاكاتهم .
    - ممكن تبدأ أيضاً بأناس يكملوا جوانب النقص فيك ( معالجة نقاط الضعف الشخصية ) .
    لو كنت خجولاً ... رشح أشخاص جريئين ومنفتحين على الآخرين .
    لو كنت كنت تعيش في مدينة صغيرة ... رشح اناس في مدينة كبيرة .
    لو لم تكن ميسور الحال ... رشح أناس ميسوري الحال .
    لو كنت لا تملك سيارة ... رشح شخص يمتك سيارة .


    الأساس الخامس : الاتصال والدعوة

    كيف تدعو المرشح لكي يستمع الى عرض العمل ؟
    ـ الهدف أن تحدد موعد يناسبك ويناسب المرشح لكي تقدم له عرض العمل .
    ـ الدعوة ممكن تكون بطريقتين :
    إما الدعوة وجهاً لوجه أو الدعوة عبر التلفون .

    أ ـ الدعوة وجهاً لوجه : عندما تقابل المرشح قدراً أو مصادفة في مكان عام أو في الشارع ، لا تحاول ان تشرح العمل . فقط حاول ان تحدد موعد مناسب ومكان مناسب لمقابلته وتقديم فرصة العمل .
    تذكر ان لكل شخص ظروفه ومشاغله وارتباطاته فلا تحاول الكلام عن العمل ، بل حدد موعد للقائكما .
    كيف تخبرة او تطلب منه موعد بخصوص العمل ؟ ستعلم ذلك بعد قليل .
    ب ـ الدعوة عبر التلفون :
    أهم شيء : ماذا تقول ؟ !!! وكيف تقول ؟ !!!وكيف تعبر بصوتك ؟!!!
    أمثلة عمليه :
    1 ـ صديقك المفضل ( القريب ) : كيف تدعوة تلفونياً ؟
    اتصال : ..... أود مقابلتك لموضوع مهم ( بدون تفاصيل على الهاتف ) وعندما تقابله تشرح له فرصة العمل .
    2 ـ شخص علاقتك به أقل ( لا تعرفه كثيرا ... بينك وبينه مسافة ...) :
    اتصال : .... معك فلان ... كيف الحال ... ... قبل أيام وجدت فرصة عمل مفيدة ... وانا ما اوعدك بشيء ... ممكن اعرضها عليك ، فإذا وافقت ممكن نعمل سوياً ....
    إذا سألك : ما هي ؟ ... تحتاج وقت لشرحها ... وانا الأن مشغــــول ... متى أقابلك ؟ .
    3 ـ شخص له مكانه إجتماعية او منصب :
    اتصال : عم ... أستاذ ... دكتور ... أنا الأن وجدت فرصة عمل مناسبة ... وانا الأن سأدخل فيها ، ولكني لاأدري هل انا صح ام لا ... ولأني اقدرك واحترم رايك أود ان اعرضها عليك لأسمع رأيك .
    ماذا لو ان هذا الشخص – ذو الوجاهة - ضيق عليك ، ويريد معلومات أكثر على التلفون ؟
    - أعطه معلومات مختصرة فقط وفكرة بسيطة بالإيجابيات مثل :
    شركة ماليزية ومنتجاتها مفيدة جداً لصحة الإنسان ، خطة العمولات ممتازة وسخية ، شركة تمتلك 60 هكتار من الأراضي الزراعية والصناعية ، ...... الخ.
    وإذا سألك إضافة معلومات فلا تعطيه لأن السؤال يجر إلى سؤال .... ممكن تقول : لا بأس إذا انت مشغول سأتصل عليك الأسبوع المقبل .
    4 ـ عند دعوة الأشخاص تذكر شيئاً مهما : من يحتاج للأخر ؟؟
    فالشخص هو الذي يحتاجك لأنك تقدم له فرصة عظيمة ...
    لذلك إحذر ان تستخدم كلمات مثل : رجاء ... أحتاج اليك ... ساعدني ... ضروري ان تدخل .. الخ
    5 ـ عندما تعمل دعوة إعط خيارات :
    مثلا : لا تقل ما رأيك هل نتقابل الجمعة ؟ مشغول ... السبت ... لا ... الأحد ... لا ... الإثنين ... لا ... ولكن اعطه خيارين :
    ـ أي يوم يناسبك ( الإثنين او الثلاثاء ) عقله سيختار أحدهما .
    ـ بعد إختيار اليوم المناسب : أي وقت يناسبك ( الساعة السادسة أو الثامنة مساء ) ؟ .
    طريقة اخرى :
    ـ الأسبوع المقبل في اي يوم انت مشغول ؟
    يذكر لك الأيام ... إذن انت فاضي يوم كذا ... ما رأيك ان نتقابل الساعة السادسة ؟
    6 ـ عندما تقابل شخصاً لم تره منذ سنوات ، لا تعرض عليه العمل مباشرة ، ولكن عندما يسألك ماذا تعمل ؟ عرف بنفسك وبالعمل ... ثم انفق معه على موعد لعرض العمل .
    7 - ممكن ان تتدرب على الدعوة بالتلفون بمساعدة القائد ( وهو الشخص الذي دخلت العمل بواسطته ) أو شخص قديم في العمل ، وله تجارب ناجحة .

    الأساس السادس : طريقة عرض العمل

    توجد عدة طرق لتقديم العمل :
    1 ـ عرض واحد لواحد :
    وهو ان تقدم العرض لشخص واحد أو اثنين فقط .
    أ ـ وفي هذه الحالة يجب أن تكون قادراً على تقديم العرض بنفسك ، ولديك المعلومات الأساسية بالمنتجات وفوائدها وطريقة إستخدامها . وكذلك الإلمام بخطة عمولات الشركة .
    وعندما تكون في بداية الطريق ننصحك بعدم تقديم العمل لوحدك ، ولكن يمكنك الإستعانة بالقائد أو بشخص ممن سبقك الى الشركة ، بحيث يقوم بتقديم العمل نيابة عنك وانت تسمع فقط . حتى تتقن طريقة التقديم ثم تنطلق بنفسك.
    ب ـ يمكن طبع نسخة من برنامج التقديم الخاص بالشركة ووضعه في ملف جميل واستخدامه في تقديم العمل بالتسلسل الموجود في البرنامج . ويمكنك تجميل الملف ببعض الصور الملونة للمشروم والمنتجات .
    ج ـ إن طريقة العرض واحد لواحد من أكثر الطرق نجاحاً في إقناع المرشح بمنتجات الشركة لأن المرشح يجد الفرصة مناسبة للسؤال والحصول على الإجابات . كما سيشعر بأهمية الموضوع حيث انك فرغت جزء من وقتك الثمين لتعرض له البرنامج .وكذلك سيشعر بمقدار تقديرك وهتمامك به ، ولهذا دور كبير في اتخاذ القرار .
    د ـ أين تقدم العرض ؟
    ـ لا بد من إختيار البيئة المناسبة لتقديم العرض فاختر مكانا هادئاً ، كمنزلك أو مقهى هاديء أو حديقة مناسبة . واحذر من الأماكن المزعجة والمزدحمة والمكاتب حيث يكثر دخول وخروج المراجعين أو المكالمات التلفونية وغيرها مما يقطع الأفكار ويشتت الذهن .
    هـ ـ استعد جيداً ، أحضر معك ادوات العمل مثل : ملف تقديم العرض ، كتالوج المنتجات ، أوراق وقلم ، بعض المنتجات إن أمكن . ويمكنك أخذ شنطة عضوية معك لتعرض المنتجات فربما يرغب المرشح في الإشتراك فتقوم بتعبئة إستمارة العضوية مباشرة .
    و ـ إذا كنت تقوم بالشرح لمرشح من طرف أحد زملائك الجدد ، وانت لا تعرف المرشح إبدأ بالتعرف على المرشح وعمله ومشاكلة ، ومن خلال الحوار تدخل في الموضوع . وحاول ان تختصر العرض فلا تجعل العرض يزيد عن45 دقيقة واترك مجالاً للأسئلة والنقاش.
    2 ـ عرض في لقاء منزلي :
    عدد الأشخاص الحضور من 5 – 8 أشخاص . يمكن ان يكون الحضور مجموعة مرشحين لك ولبعض زملائك مع بعض .
    يجب ان لا تقدم طعام ، فقط اشياء خفيفة كالعصير أو القهوة وبعض البسكويت .
    يمكن إستخدام السبورة في التوضيح . قدم العرض بشكل مبسط ومتكامل ، وافتح المجال للأسئلة والنقاش .
    3 – الاجتماعات الكبيرة في المكتب أو الفنادق :
    ـ يجب أن تحضر مبكراً قبل الموعد بنصف ساعة أو 15 دقيقة على الأقل . لا تجعل المرشح ينتظر، عندما يصل المرشح اهتم به وقدم له قهوة مثلا أو ماء ، واختر له مكان مناسب . عرفه بزملائك وخاصة الناجحين منهم . اجلس بجواره . ممكن تعطيه ورقة وقلم ، سيشعر انك جاد .
    عندما تلاحظ ان المرشح بدأ يسرح ... حاول ان تشد انتباهه .. ( مثل أن تنبهه لبعض العناصر المهمة في العرض : انظر هذه نقطة مهمة ) .
    ـ بعد اللقاء إجلس معه ورد على الأسئلة ، قدمه إلى المحاضر ، ثم اسئله عن رأيه فيما سمع ، وإن كان يرغب في الإشتراك وتجربة المنتجات .
    منقول


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 1:38 am