منتديات الصحه والمال

مكملات غذائية طبيعية /صلاح العسيلي 00966530378003


    الفطر الريشي وفوائده

    شاطر

    صلاح العسيلي
    المشرف
    المشرف

    عدد المساهمات : 300
    تاريخ التسجيل : 23/07/2010

    الفطر الريشي وفوائده

    مُساهمة  صلاح العسيلي في الثلاثاء أغسطس 17, 2010 5:53 pm






    فطر (الريشي) فوائده، وآثاره، وكيفية استخدامه(1)
    أولا: فسيولوجية حدوث المرض:
    من المسلَّم به عند كل مسلم أنَّ كل أمر يحصل في هذا الكون هو من تقدير الله – سبحانه وتعالى -؛ فإن عُلم هذا؛ فلا بُدَّ من معرفة أنَّ الله خلق أسباباً وجعل لها مسببات، وهناك علاقة بينها؛ فلا يحصل المسبب إلا بوجود سببه؛ فلهذا تنقسم أمراض الناس إلى سببين:
    1- سموم مترسبة بالجسم (من الغذاء بأنواعه، والهواء).
    2- فقدان التوازن في وظائف الأعضاء.
    ثانياً: أنواع العلاج البديل:

    1- المثل يعالج المثل (الرطوبة).
    2- النقيض يعالج النقيض.
    3- السم يعالج السم (الإبادة).
    4- الطب الكلي.
    ثالثاً: كيف يعمل الجانوديرما (فطر الريشي):
    إذا عُلم أن الإنسان يمرض بتلك الأسباب – وهذا لا يخالف فيه أحد؛ إلا من ليس لديه علم بهذا الأمر -؛ فليُعلم أن التشافي لا يمكن إلا بإعادة الجسم إلى حيويته السابقة دون السموم المترسبة، ودون الخلل الموجود في وظائف الأعضاء بعدم توازنها في أداء عملها المطلوب، وعليه فلو أخرجنا السموم من الجسم، وأعدنا النشاط والتوازن في الأعضاء ووظائفها؛ فإننا سوف نضمن للجسم التشافي - بإذن الله تعالى -، ولتعلم أيها القارئ الكريم أن فطر (الجانوديرما) يقوم بالأعمال التالية في الجسم.
    1- إزالة السموم المترسبة في الجسم بأنواعها؛ بعد مدة معينة حسب طبيعة الجسم والمرض.
    2- إعادة التوازن إلى وظائف الأعضاء.
    3- تقوية المناعة.
    4- الشفاء - بإذن الله تعالى -.
    آلية عمل الجانوديرما:
    م العملية المدة المطلوبة حسب طبيعة الجسم والمرض
    1 الفحص والتدقيق SCANNNG 1 إلى 30 يوماً
    2 إزالة السموم DETOXIFICATION 1 إلى 30 أسبوعاً
    3 التنظيم REGULATION 1 إلى 12 شهراً
    4 البناء BUILDING 6 أشهر 24 شهراً
    5 التجديد والحيوية REGENERATION 1 إلى 3 سنوات


    أنواع السموم، وكيفية خروجها:
    السموم المترسبة في الجسم نوعان:
    1- سموم ذائبة في الماء، وتخرج بالطرق الآتية:
    أ/ عن طريق الجلد، ويمكن ملاحظة ذلك بكثرة التعرق.
    ب/ عن طريق البول، ويمكن معرفة ذلك بالتغير في لون ورائحة البول.
    2- سموم غير ذائبة في الماء، وتخرج بالطرق الآتية:
    أ/ الجلد، فقد يحس الشخص بحكة مع ظهور بقع مشوهة.
    ب/ البراز، ويمكن ملاحظة ذلك بالتغير في لون ورائحة البراز.
    ج/ البلغم، ويلاحظ الشخص أنه بدأت فيه الكحة.
    د/ القيء.
    تفسير حدوث التفاعلات ودلالاتها:
    يمكننا أن نقسم هذه التفاعلات إلى قسمين :
    1- تفاعلات جسدية.
    2- تفاعلات شعورية.
    أولاً: التفاعلات الجسدية:
    نوع التفاعل العضو الذي به الخلل
    الإمساك الأمعاء الدقيقة
    الإسهال الأمعاء الغليظة (القولون)
    قروح في الفم، أو قيء، أو صداع (بدون مشاكل في البصر) المعدة
    شعور بالتعب، ضعف في البصر، دوار، فقدان الوعي (بالترتيب) الكبد
    صداع + ضعف البصر+ احمرار الوجه القلب
    تساقط الشعر أو آلام خلف الركبة مع آلام حول العين الكلية
    آلام في الركبة اليمنى الكبد
    آلام في الركبة اليسرى المعدة
    قيء + كحة الرئتين
    ثانياً: التفاعلات الشعورية:
    التغير في السلوك العضو الذي به الخلل
    تقلب المزاج المعدة
    الشجار والعدوانية الكبد
    الحزن والبكاء بدون سبب واضح الرئتان
    كثرة التفكير والقلق دون سبب واضح المعدة
    السعادة دون سبب واضح القلب
    الخوف دون سبب واضح الكلية

    حقائق مهمة فيما يخص التفاعلات:
    1- عادة تحدث التفاعلات الجسدية في بداية الاستخدام وفي فترة إزالة السموم من الجسم.
    2- تحدث التفاعلات الشعورية لاحقاً، في فترة إعادة البناء والتوازن للجسم.
    3- ينبغي الانتباه جيداً لهذه التفاعلات, فهي تساعدنا على كشف مواضع الخلل في جسمنا, وبالتالي كيفية التعامل معها بطريقة سليمة.
    4- تستمر التفاعلات عادة بضعة أيام وقد تستمر لشهر كامل.
    5- إذا كانت التفاعلات حادة، فإنه يفضل تقليل الجرعة، وتناول كمية كبيرة من الماء, ولكن دون التوقف عن تناول الجانوديرما (الريشي).
    6- إذا أردت التأكد من فعالية عمل (الريشي), قم بإجراء فحوصات مخبرية قبل الاستخدام, ثم داوم على الاستعمال لمدة لا تقل عن (45) يوماً, وبعدها قم بالفحص مرة أخرى.
    7- الفحوصات المخبرية في الأسابيع الأولى من الاستعمال قد تعطي نتائج سلبية, خصوصاً للذين يعانون من السكري.
    8- لا ينبغي التخوف من التفاعلات, فهي على العكس, مؤشر إيجابي يدل على حدوث عملية التشافي من المرض – بإذن الله -.
    من عليه استخدام الجانوديرما (الريشي)، ولماذا؟
    1- الحوامل، وذلك لتحقيق الآتي:
    • تنظيم مستوى الهرمونات، وبالتالي التخلص من الاضطرابات النفسية التي تعانيها الحامل في هذه الفترة.
    • تجنب حالة الاكتئاب التي قد تعاني منها المرأة بعد الولادة.
    • ولادة سهلة وآمنة.
    • جهاز مناعة أقوى أثناء الحمل وبعد الولادة.
    2- الطفل الرضيع:
    • عادة لا يوصف له ، إلا اذا كان يعاني من مشكلة صحية.
    • يوضع مسحوق الفطر على لسان الرضيع , ثم تقوم أمه بإرضاعه.
    3- طلاب المدارس والجامعات:
    • لزيادة قوة الذاكرة والتركيز, وبالتالي تعزيز المستوى التحصيلي.
    4- المهتمون بالصحة العامة ومنظر الجسم والوجه:
    • الجانو هو أفضل مجمل طبيعي في العالم.
    • يمكن معرفة من يستخدمون الجانو من خلال النظر إلى وجوههم.
    • يساعد على نمو الشعر والتخلص من القشرة.
    5- المتزوجون:
    • تخفيف التوتر (قهوة لينجزي مفيدة جداً في هذا المجال).
    • زيادة المتعة, وتعزيز القدرة الجنسية.
    • وصفة ممتازة لزيادة القدرة الجنسية: 4+1+1+1:
    4 ملاعق جانو + 1 ملعقة عسل (طبيعي) + 1 ملعقة قهوة (يفضل قهوة لينجزي) + 1 صفار البيض.
    * تضاف المقادير السابقة إلى كوب ماء ساخن وتخلط جيداً، وتُشرب قبل ساعة من النوم.
    6- كبار السن:
    • تعزيز جهاز المناعة, والوقاية من الأمراض.
    • المحتوى العالي بـ(البيتاكاروتين), بجعل الجانو مفيداً في الحفاظ على صحة البشرة ونضارتها، وعدم تكون التجاعيد.
    7- المرضى:
    • من أجل تعجيل عملية التشافي من الأمراض.
    8- الأصحاء:
    • من أجل الوقاية والحفاظ على مناعة الجسم؛ فـ(الوقاية خير من العلاج).
    الاستهلاك الموصى به من فطر الجانوديرما (الريشي):
    الجانوديرما ليست عقاراً طبيا؛ ولذا فإن الجرعة غير محددة، ولكن يمكن تطبيق الآتي حسب الصحة وحدة المرض:
    1) الأصحاء:
    ملعقة شاي صغيرة في الصباح على معدة فارغة.
    2) المرضى:
    لا تعتمد الجرعة على نوع المرض وإنما على حدة المرض كالتالي.
    نوع المرض عدد الملاعق التحسن الملحوظ مدة العلاج/ بالشهر الجرعة اليومية بعد العلاج
    خفيف / متوسط 3 - 4 جيد 3 - 6 أشهر 2 ملعقة
    مرض حاد / مزمن 5 - 12 جيد 6 – 12 شهر 2 ملعقة
    • أُثبت على مستوى الجرعة التي حدثت عندها التفاعلات، فلو فرضنا أن التفاعلات بدأت بالظهور في الأسبوع الثالث مثلاً، عندها أثبت على مستوى 2 ملعقة يومياً ولا داعي لأن تتجاوزها إلى 3 ملاعق حتى تخف التفاعلات.
    • الذين يعانون من أمراض ( معدية ) حادة، مثل قرحة في الجهاز الهضمي، أو حساسية الجهاز التنفسي، أو الصرع؛ عليهم استخدام الجانو ( الريشي ) بعد الطعام، وليس على معدة خاوية.
    • يفضل تناول الجانو مع أطعمة أو عصائر تحتوي فيتامين ج ( c ).
    • بعض الحالات المستعصية قد تتطلب زيادة الجرعة إلى 10 ملاعق من مسحوق الفطر.

    من المعتقدات الغير صحيحة:
    يظن بعض الأناس أن الجانوديرما تستطيع معالجة الأمراض، وهذا غير صحيح؛ فالجانو لا يعالج الأمراض بنفسه، ولكنه يعين الجسم على مقاومة وعلاج الأمراض؛ بتقوية المناعة وإخراج السموم المترسبة بالجسم كما سبق بيانه في بداية هذه الصفحات.


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 09, 2016 12:45 am